كتاب ألف باء في قصص الأنبياء

 هذا الكتاب 

ذُكٍرَت قصص الأنبياء في القرآن الكريم وفي السنة النبوية الشريفة، كما وردت في كتب التاريخ التيBookCover تجمع بين الآيات والأحاديث وبعض الروايات التي وصلت عبر الأمم السابقة، ومن أبرز ما كتب في قصص الأنبياء كتاب قصص الأنبياء لابن كثير، وكتاب ابن جرير الطبري، وابن الأثير، وغيرهم من كتب الأقدمين والمحدثين، وقد اعتمدت في جمع هذه القصص وترتيبها على كتاب قصص الأنبياء لابن كثير، مراعياً إسناد الروايات والقصص إلى أصولها مع إسقاط الروايات والأقوال التي شكك فيها أهل العلم، متتبعاً الآيات والأحاديث التي توثق القصة وتثريها عبرةً وتأثيراً.

لذا فهذه القصص نقيّة من شوائب الإسرائيليات التي تتجاوز حد المعقول، والمعقول في شرعنا هو ما وافق الكتاب والسنة وآراء العلماء والمجتهدين المُعتَبَرِين: (وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا).

وقد قال صلى الله عليه وسلم عن كلام بني إسرائيل: "لَا تُصَدِّقُوا أَهْلَ الْكِتَابِ وَلَا تُكَذِّبُوهُمْ" فنستأنس بأقوالهم ولا نحتج بها، فالقرآن هو كتاب عقيدة وإيمان وليس كتاب قصص أو رواية، وليس كتاب فيزياء أوفلك رغم أنه يحوي كل ذلك وغيره.

وكان من مستلزمات وضوح القصة وتسلسلها أن أذكر بعض المكملات التي ذكرها أهل التفسير ورواة التاريخ –وقد أوردوا اختلافاتها- معتمداً على أن كثيراً من مكملات القصة لا ينبني عليه عمل أو نُسك.

وعلى ذلك فقد جمع هذا الكتاب قصص جميع الأنبياء والرسل الذين وردت أخبارهم في كتب التاريخ والتفسير، بشكل متسلسل مراعياً الزمان والمكان –ما استطعت إلى ذلك سبيلاً- فإن أصبت فذلك من الله وإن أخطأت فمنّي والشيطان.

 
ناجي شكري الظاظا
قدح دار الأمان – ماليزيا
 
About these ads

Leave a Reply أترك ملاحظتك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s