قصة أصحاب الرّس

  فهرس كتاب ألف باء في قصص الأنبياء

ومن الأقوام الذين ذكرهم الله عز وجل في القرآن الكريم: أصحاب الرسّ، وهم أقوام دُمرت وأبيدت لما كذبت الرسل: (وَعَاداً وَثَمُودَا وَأَصْحَابَ الرَّسِّ وَقُرُوناً بَيْنَ ذَلِكَ([1]) كَثِيراً * وَكُلّاً ضَرَبْنَا لَهُ الْأَمْثَالَ وَكُلّاً تَبَّرْنَا تَتْبِيراً) (الفرقان:38-39).

ويقول الله سبحانه وتعالى: (كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ وَأَصْحَابُ الرَّسِّ وَثَمُودُ * وَعَادٌ وَفِرْعَوْنُ وَإِخْوَانُ لُوطٍ * وَأَصْحَابُ الْأَيْكَةِ وَقَوْمُ تُبَّعٍ كُلٌّ كَذَّبَ الرُّسُلَ فَحَقَّ وَعِيدِ) (قّ:12-14) وأصحاب الأيكة هم قوم شعيب عليه السلام.

يقول ابن عباس رضي الله عنهما : "أصحاب الرس أهل قرية من قرى ثمود، والرس بئر رسوا فيها نبيهم -وأكثر المؤرخين على أن اسم ذلك النبي حنظلة بن صفوان- لما جاءهم ودعاهم إلى الاسلام فقتلوه ورموْا جثته في بئر في الرس فسُموا أصحاب الرس فدمرهم الله سبحانه وتعالى.


([1]) أي أقوام كثيرون بين عاد وأصحاب الرس.

 فهرس كتاب ألف باء في قصص الأنبياء

One thought on “قصة أصحاب الرّس

Leave a Reply أترك ملاحظتك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s